الاخبار

الأربعاء، 13 أكتوبر، 2010

....عروس البحر......


.....عروس البحر.....


لمن نغني.... ليافا....ام للبيت في يافا القديمة
أم لبحر وعروس ...ومنارات بزينه
أام نغني للجمال يزفها ....
بعطرها الفواح ....بين اشجار وورد
بالعمق قد بقيت مقيمه
لمن نشدوا... لفراشة كانت هناك
بلونها السحري مطرز.... باوراق زيتون وكينه
برحيق ليمون معطر ...في ثراها يخطف اللب
أم لجمال كف....يقطع حبات من برتقال الجنان
بسحر الكون ترنيمه
سألت جدي وجد جدي
مذ الف عام تسكنوا ... بين حنون وبحر
والموج يعرف وجهكم
حقا قد كان يراكم... وبكل عشق قد ترونه
قد عرفت الان همس شدني
من هنيهات حيث ركبت الموج
فذاك الماء هذا ...فنيقي وكنعاني
بصفحه المعكوس شمس
جدتي اعطته حسناً
يا سادتي كانت عظيمة
بعطرها البلدي من يافا القديمة
أنا بنت وردة... من زهرة... من وردها
أيقونة بجمالها السحري
عفوكم هذا انا... وليشهد التاريخ
بجمال اسمي.... وحتى رسمي
بشقائق النعمان قد كنت مقيمه
اتعرفون لونه الوردي
لجماله الاوان قد اضحت بقيمه
وان رحلنا سيعرف الوقت باني
شتلة بالعطر ...وجمالي الفطري
عربية بالحسن ....حورية بالاصل
والصبح مني... يغازل الشمس بيافا
يعانق الحجر القديم بنشوة
عطره انفاس جدي....وجدتي تعزف اللحن
لكل من سار بيافا... عروسة البحر القديمة
هذا اسمي فلسطينية حتى
بعد تحرير سيبقى....ممجد الرايات
عربية الاصل حيثما كنت مقيمة



انها بجمال يافا القديمة ويافا عروس البحر( لبنت بجذرة بعمق التاريخ فيها وردة اجمل) 

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق