الاخبار

الأحد، 16 مارس، 2014

اهتز الاثير

أهتز الاثير ....نسج هالة حولي
قبل أن أنام أيقظني
لحظات برق عن الرعد أنفصلت
شيئ بالصمت أغرقني
فيض من ألالحان كموج البحر يراود مسمعي      
صوت من بعيد أسمعه يهامسني 
طيف حط كالنور قربي
باهتزاز الاثير اكلمه يكلمني

الثلاثاء، 4 مارس، 2014

(( أيقظت عينيها فكانت باسمة ))

على شواطئ المساء ...
وردة في فراغ الصمت تسافر حالمة
يذوب الوقت ....بعقارب ساعة تدق تحاكي نبضها
تعد الدقائق ...دقيقة تتلوها دقيقة
تناظر من نافذتها قمربالحب تهامسه
أتراه يسمعها....أتراها تمسك جدائل نوره
تقربه قرب نافذتها    تحملة رسائل شوق
لطيف يعرفه القمر يعرف ملامحه ومعالمة
أيذوب الكلام الان كما الوقت يذوب
برقة للقمر همست...أيقاسمني طيفه السهر كما أقاسمه
نظرت وعادت تكلم عينيها
قالت لها لاتنامي...أبقي يقظة هنا
أيقظيني ان لحظة سهوت او كنت نائمة
.............................
على شواطئ المساء    
وردة أوراقها ...ثوب من خيوط حرير ناعمة
تسمع أغنية ترددها خفقات قلب
ترددها الجوارح كلها بتناغم تسمع صداها بالقمر
ترتسم بعينيها بسمة 
وأن ذاب الفراغ بالصمت لايهم
بتخاطر الروح راحلة ...بالفكر مسافرة هائمة
تغمض عينيها بيقظة الاحلام تسافر
تدور بافلاك القمر ....تجمع نوره تشعله بدرا
يضيئ الليل ...تسبح في ضوئه
كفراشة بالنور ترفرف تفرد جناحيها
تحط حيث تشاء ...بجمالها تتباهى بحرير ترديه
وجدت نفسها بجزيرة ورد بالبحر تحط
كعروس بحر فوق الورد عائمة
فراشة أم عروس بحر ...ما عاد الوقت فراغ
ولاعاد الصمت يعاتب الوقت
يكفي انها بجزيرة الورد تتنفس
يكفي انها للندى صبح عطر بلور تعيشه
يكفي انها تنسج الاحلام وتكتبها بطهر روح
بنور القمر والنجوم تبقى بسعادة
لاتمسها يد ولاتغيرها مسجلة تبقى دائمة
أستيقظت باسمة باجمل الاحلام كانت بالروح مسافرة حالمه