الاخبار

الأحد، 30 يونيو، 2013

(( باجمل ظبية أنا عاشق مغرم ))

أنت ...أيها الظبية ...ألا تخبريني من أنت 
ألا أخبريني من تكوني
وأنت من حباها ألله باجمل محيا
وأعذب مبسم
ألا أخبريني ...عن الفراش ...عن الطيور
كلما تبسمت 

أرى الفراش يرفرف قرب ثغرك
والطير يشدو كعاشق ...بعذوبة بسمتك يترنم
أنت أيها الظبية
هل لك أن تخبريني ...هل تعرفي لما أنا بك متيم ؟؟
هل تعرفي أني عباب الفضاء ...كنت أجوبه
أسافر أبحث ...عن أجمل النساء ؟؟
عيون بشر لم تراها ...
وعيون قلبي رأتها ...عرفتها ...وثقتها
قبل أن أعرفها.... بها كنت مغرم
هل تعرفي ...كم كتبت لك من القصائد
وأنني منذ الطفولة أكتبها لمن بالحلم تسكن
وبها الروح بالحب تحلم
هل تعرفي كم لي بحدائق عينيك ...أتأمل
ولا زلت من يوم رأيتك أتأملها
بجمالها أقسم ..أمضي وأوقع بالقسم
ألا أخبريني ....عن عينيك عن بسمتك
ألا أخبريني كم أحبك ...وكم اعشق فيك بسمتك
وكم وكم  
..............................
أنت أيها الظبية ...أيها الاجمل
يا من انفاسها عطر المسك ...من أريج عطرها
أنفاسي تتنسم
يا من وجهها الصبح أنواره
يا من خديها الورد أجمل ألوانه
أيها الظبية... التي عشقت حسنها
حسنا طافح بالجمال ...شلال عطر بأعطر مبسم
سيدة الجمال
ما كنت ادرك ان الحب عاصفة
الا يوم عصف الحب بقلبي ...عاصفة نبض
أجتاحت فؤادي  ....جمالك سيدتي
جعلني  بكل شيئ ترى عيوني ...اقسم انه الاجمل
جمال تنحني له الجباه ....جمال يكرم
أيها الظبية .....
يا من جمالها نثر الندى فوق ورق الورد
رأيت الورد يا سيدتي
يصنع لك الديباج مفاخرا لمن يصنعه
يقدمه لك لجمالك
انت من يستحق الحرير والديباج
أنت من يستحق التاج
ها انا والورد لك نقدمه يا سيدة الجمال
سيدتي اجل بعينيك بمبسمك
أنا بك متيم أنا عاشق للجمال ومغرم

(( صاحبة الهيبة والطلعة الملكية ))

صاحبة الهيبة.....صاحبة الطلعة الملكية
يا أمرأة ...بجمالها أحتلت مملكتي 
أستوطنت روحي ...بحسنها اقتحمت عيوني
بكبرياء تختال...بالفكر ذكية 
ملكة صاحبة طلعة... صاحبة طلة بهيه
ملكتى 
جمالها لا يناظره جمال ولا تدركة العيون 
ولا العقول تدركة 
ولا خيال بشر من أول الخلق يدركه 
ولا الهام ولا وحي ولا أيحاء يدرك طيف جمالها 
مستحيل ان يدرك جمالها 
ومن سابع المستحيلات ان تعرفوا كم بها من جاذبيه
لاترهقوا انفسكم ...من تكون 
بصدفة  تكلمت عن لون عينيها ...عن سحر جفنيها
جلس رسام من اول العمر يرسمها 
فوق سحر العيون حين بصدفة لمحها مرة
ذهل المسكين من فتنة عينيها ...فاصيب بالجنون
لاترهقوا انفسكم ....وتسألوا 
أي ملكة بهذا الجمال....أين تسكن ومن تكون
أنها الانثى التي باحلامي كنت أراها 
كلما كنت استيقظ كنت اخط ملامحها بكفي
عل بيوم يقرأ كفي ملاك بالصدفه 
يدلني عليها ..... كم وكم رسمتها بحثت عنها 
متوجة بالجمال يوم  وجدتها 
وجدتها 
تحمل تاج مملكتي تحتل روحي وقلبي 
ببساطة بالجمال هي أية ....
عاصفة بالحسن ...حضورها يجتاح كل المرايا 
انثى كعروس البحر حبيبتي ....كتب عنها الف رواية
من يوم خلق أدم  ....لم يخلق مثلها 
انسية ولا حورية  
اجمل انثى رأتها عيوني 
بها كنوز الحب .....اكتناز الجمال بكل جاذبيه
.................................
صاحبة الطلة الاجمل ....وعيون بها تاهت مراكبي الملكيه
ما عدت اعرف لونها ...
بأهدابها سر ...وسر بسحرالعيون اللوزية
أسرتني بحمر الشفاة ...أسرتني ومضة نور بخديها
بكراسي خديها ورود ندية
ألف جمال صنعت بقصائدي ....ألف أمرأة عنها سألت  
بالخيال رسمت .....من المحال صنعت 
بالالهام كتبت ......من  المحال صنعت
بحثت عن صاحبة صدفتين حلوتين ...من جزر البحار  
من جزر ورد شرق اوسطية
اتعلموا يوم رأيتها 
رأيت أمرأة ...بجمالها يستظل نور النهار
رأيت انثى بثغرها الشمس تذوب 
تقدم لها تقرير بانها الاجمل ...تكتب لها أقرار
انها الملكة ....بطلتها بطلعتها الملكية
يا أمرأة بها الله صب الجمال
سكب في ثغرها القطر ....نبع من العطر المسال
يا أمرأة خصها الله بالجمال فازهرت 
هي اجمل زهرة ....مذ كانت طفلة 
بصباها كانت بالنضوج هي كل الصبايا 
أحلى صبية
جمعت الربيع بكل أفنانها زهو عاشقة 
كجنة تفيض من باحاتها الاعطار ...كلما تنفستها 
تدرك انك امام قارورة من عطر السماء 
عطر فوق ما قد أصف 
نسيم حين يهب هو استثناء وهو المختلف
انها الملكة انها باجمل اطلالة .....ملكة استثنائيه


الجمعة، 28 يونيو، 2013

(( صاحبة الهيبه الملكيه ))

(( أحبك ...صاحبة الهيبه الملكيه ))
ملكتي .....صاحبة الهيبة الملكية...
صاحبة العرش بمملكتي
صاحبة التاج ....أحبك صاحبة الهيئة الملكية
أحبك....
أ حب أكتناز جسمك ثوري ...أعشق كنوزعطرك الثورية 
يا جمال يختال بمشيته 
يتهادى بشطأن البحر ....و شعر فوق كتفيك 
كالموج بحاكي اغنية ...بطلاقة يحاكي بحرية  
شفتاك ....كالكرز الاحمر
ورد بكراسي خديك... بصبح ومساء أزهر 
نورالشمس تناغيه ...تعاكسه بحنية
تعاكس ....كحل عينيك وهدبيك
تعاكس...ثغرك العطري الممزوج بالعنبر
تعاكس مخمل جفنيك...جفناك ورود جوريه
...................
أحبك 
صاحبة الهيبة الملكية.... صاحبة الهيئه الملكيه
طفلة الروح
الشمس أنت و القمر
أنت الشتاء والربيع 
قطر الندى وصوت المطر
الصبح والمساء ..الاجمل انت بكل الصور
التناظر والتحاور ...والتسامر بالسحر
عيون شموس شرقية
أنت الماء وانت بالشوق جمر
النور بالحسن ...بركان ثائر بالقلب حضر
حضورك له هيبة بين الحضور ...هيبة ملكيه
............................   
أحبك ....ها أنا الان اكتب من جديد
كلماتي اكتبها وانا اناظرك 
بك أكتبها بالتحديد ....الان لحظيه 
قرأت الشعر بكل اللغات ....قرأت كتب فلاسفة الجمال
كيف كتبوا عن الجمال.... الف نظرية
كتبوا بالخيال ..سنوا قوانين الجمال
كما لو كانوا يناظروني 
وأنا أكتبتك بأحلامي...بالف قصيدة شعرية
رسمتك بالف لوحة باقلامي بريشتي   
فوق كل جمال بعرش مملكتي 
بالاعجاز كنت اراك ...فوق الادراك بالجمال مذهلة
بالهامي باتساع خيالاتي البعيدة  
جمالك ما وجدته  ببحور الشعر العربية
صاحبة الهيبة الملكيه
بجمالك تغيرت قوانين الجمال
الاف النظريات اضحت قبل ان ارى جمالك عبثية
أحبك ....
حضور جمالك الطاغي ..بات القانون هو 
وأصدق أدق نظرية
جمال بات يدرس ...بمدارس ملكات الجمال  
كيف لا وانت ....الاكتناز الاجمل 
جمال غير .....النظرية النسبية
يا صاحبة الهيبة
قانون كان يدرس منذ الاف سنين سقط
انت من بأنوثتها غيرت مفاهيم قانون الجاذبية
..........................
أعشق حروفي التي كانت بالحلم تكتبك
واليوم بت اكتبها نوتات اغنية 
زرياب يا حبيبتي ...يا ملكتي غار منها
اعاد دراسة النوتات كلها ....غير الحانه واغانيه
وكل موشحاته الاندلسية
جمالك يحتل صفحات السماء
كل المراكز الاولى يحتلها ...قلبي يحتل وعيوني
عن عيون الناس سأخفيك بها
عن الاعلام الذي يبحث عنك عن صورة لك
لتحتلي واجهة المجلات والصحف العالمية
عليك اغار ....وانت بعيوني تسكني
بقصر ومن ورق الورد بنيته لك 
من خمائل ازهار قطفتها ...لم تدركها العيون من قبل
من حدائق وجنان فضائيه
احببتك فتغير كل شيئ ...تغيرت المعالم 
ورد المدينه اصبح بلون وجنتيك
زهر الفل وزهر الشجر  ... من منك  يسرق لونه
أيها البهاء  ايها الملكة ....
اتحدى ان يكون بجمالك انثى ...صاحبة هيبة بكل شيئ ملكيه

الثلاثاء، 25 يونيو، 2013

(( معطف الروح جوخ وحرير ))

أتيت وما كنت يومها عابر ...ولن اكون عابر
أتيت احمل اليك معطف
من جوخ ومن حرير....كيف تظني أني أمر دون التفات
وأنت ...طفلة  العشق ....سيدة بنضوج كل ألاناث
شهية المذاق بحروفي وأحلامي
بحياتي أنت وحي الهامي...وأنت أهتمامي
وحياتي معك تساوي عمري من البداية للنهاية
كيف تظني اني أمر...بدون أنتباه
واتي اليك عابرا بلا درايه
وانا من عمرت لك بقصائدي مملكة وقصور
بنيت لك صرح وعرش  دائم ...حبيبتي
على مر العصور
كيف..... وانت المدهشة المذهلة الجمال
تراودك الأفكار البعيدة ....الحكايا تراودك
وتخطي على جدار الصمت
وانت حياتي وميقات عيوني ...بصحوي ومنامي
كيف تسافري للسماء وحدك
تسألي الثريات عني .....والورد لك زرعته بالف جزيرة
كيف اكون عابرا .....وانا لازلت اراك
تجلسي  قربي .....تحملي فنجان قهوتك
وأرجيلة تنفثي منها من بين شفتك  دخان معطر
وعيناي كانت تلامس عيناك
تلامس حتى ثوبك المخملي مطرز كنت اراه
مغسول بانفاسك .....لازلت اذر لونه
ولازلت اتنفس من يومها انفاسك الزكية
كنت قربي وكنت أوقف الزمان
بكل الدوائر كنت أنت ....أتذكري كيف بنا ابتسم المكان
وتراقص الفراش حولك
وقلت لك مبتسما ...الفراش حبيبتي
يرفرف دوما حول النور ....حول الورد والجمال
قلت لك ولازلت أقول ...أنك الماس والبلور
كم عشقت بسمتك ....وتظني ما كنت التفت اليك  
حملت لك المعطف ...مع نسمات الربيع ....دثرتك بك
و آخر الليل ....كان بداية السهر
كنت انا وانت والقمر ....وأكليل الياسمين
وحين هاجرت أتصفح كتابك .... كنت معي كنت زادي
لازلت أسمع قصائد همسك
كانت من اول صفحة قرأتها ...من أول فقرة
كان الهمس كالعزف منفردا ...همسك سيدتي له ايقاع
له نوتات موسيقى ...كم عشقته
يوم أتيتك احمل معطف اهديه اليك
حين فتح الصبح عيناه ....قلت دعنا به نتدثر
كنت منفردا قبل هبوط الشمس بالبحر....عشقت المساء
وما عدت حبيبي انفرادي
ولاعاد الفكر يوم أتيت يحملني الا اليك
بممحاة مسحت ...من حياتي اللون الرمادي
لازال طيفك كلما زارني .....بلونه الابيض أرى
أحلامي وأيامي
***
كنت عليلة بالشوق حبيبي  ببعدك
اتعلم كنت اتمارض قصدا  كي تأتي وأرك
وأنت تحمل باقة ورد ....تقول وانت تقدمها
قطفتها اليك من البستان الذي جمعنا اول مرة
أحبك ....لازال الورد غضا
أحبك ....كفاي بين كفيك تخفيها ...لازالت حرارتها
تعيدني لذاتي ....تعيدني الى ابتسامتي
تعيد ابتسامة قلبي الى ورد شفتاي ووجناتي  
بصمت كنت أقول لاتفارقني ...طوال العمرأبقى امامي
حتى وانا اتوسد كتفك ....كان وسادتي المريحه
اتوسد صدرك اسمع نبضك .....عشقت اني كنت اتمارض
قد سمعت حروفي اسمي بنبض القلب صريحه
كم سابقى ممثلة بارعه
اتعلم تمنيت ان امرض حقا لتسكنني
لتسكن عيوني ....لاتفارقني
والغي كل شيئ  وانت قربي ....الغي غيرتي عليك
يملئني صوتك وهمسك ....يتخللني
لاتترك يداي ...دعها كعصفورة صغيرة بين يديك
دعها بسلام تبات  .....دعها تغفو تنام
دعني احلمك وانت تمسك كفاي وانت قربي
اتعلم اني اترنم الان على ارتعاش كفي بين يديك
على هتاف العشق في حضرتك
اترنم ويترنم قلبي .....اتعلم انك بلسمي
ببعدك عليلة انا حقا .....وان ادعيت المرض
الشوق يؤلمني يمرضني
حبيبي اتسمعني وانا انظر بعينيك ...انت ابتسامي

***
اتعلم ......سأتيك كل يوم بحجه
يوم اطلب منك الجريدة اليوميه
اطلب باليوم التالي ...تفسير مقال قرأته
لتطيل الشرح والتفسير
وكلما انهيت اعود اسألك كما لو انني ما عرفت
وانت شرح وتعلم اني بدهاء ....اعيد طلبي
كي ابقى قربك واراك
سأذهب وانا اخطط لحجة اليوم الاتي
قبل ان تفتح الشمس عيونها ....اطرق الباب
اجعل الورده تسبقني اليك....ببسمة تنحني تشمها تلامسها برقة
تعرف اليوم اريد منك ....بصمت
الف كلمة احبك .....الف رسالة عشق من عينيك
اريد اليوم منك ....ان تتصفح وجهي
ان تقرأ الشوق ......ان تقرأ الحنين بالف الف جواب
لاتحسب حبيبي الحجج التي ساتي بها كي ارك
فانا لااحب الحساب
اريد ان تعرف كما انا طفلتك الشقيه العاشقة الوفيه
ممكن اسالك سؤال
علمني طريقة  سهلة كيق تفكر بي  وتنام ..وهل حقا تنام
اتعلم ان وسادتي نعلمت كذب عيوني
ومخدعي وسرير .....باتوا يعاتبوني ...اتقلب الف مرة
حتى الغطاء تعلم كيف يلتف حولي
كلما تقلبت ......كأنما بات يعرف قلت نومي
وعيوني كاذبة .....تعرف هدوئي وجنوني
حبيبي
دعني لاتجبني ...فعيناك تقول انك تكذب على النوم مثلي
تدور  تسافر كل ليلة .....تعانق خيوط القمر
المتسللة الي من انعكاس جمال وجهي ...فلا تعرف النوم ولاتنام
اتعرف ان حججي اليك قد استعرتها  منك
واعلم انك لازلت  تبحث عن الف حجة مثلي كي أتيك
اتعلم اني اعرف انك  كنت اتيت تحمل لي معطف
وكنت اعرف انك انت سر حياتي
وانك ما كنت تغادرني وكنت بكل التفاتتك كنت اطير
اتعلم اني كنت قربك وانت قربي  واني ارافقك الى السماء
ببطئ كنت تمسك كفاي وكنت كلما تعبت
تحملني غير مرهق باجمل حب
الى قصر بحدود الكون لجزيرة العشق كنت تسير
اتعلم اني اعلم
اقول لك حبيبتي اعلم انك تعلمي  واعرف انك حبيبتي
التي تحملها عيوني
تتوسد ذراعي وان معطف الحب الذي قدمته اليك هو
وجداني وشوقي وحبي وحلمي وايامي
حبيبتي انت باعماق اعماقي ....باعماق الروح
بروعة التفكير
احبك هذا معطف روحي رداء اليك حبيبتي
هذا دفئ العشق وبركان الهوى .....هو من اتى بي اليك
وكنت تجلسي تقلبي بالشوق وتقولي
هذه حياتي يا حياتي
دعني غارقة بحبك واغمرني معطفك الجميل
باجمل الايام باجمل الاحلام
شهية المذاق انت ياجمل انثى انت كل عمري وانت كل الهامي واهتمامي

الأحد، 23 يونيو، 2013

(( دموع شوق وشجون ))

تهزمني الدموع الصامتات بهروب الذات
يوم تستبيح محاجر العيون 
تكسر مفردات تخزنها خلف الاهداب
تعرفها الجفون
حين تخالط معجزات 
يوم أستيقظت موجاتها تنحدر فوق الخد 
عند مد وجزر
ولحظات شوق لحظات هدوء و جنون
هنا انشطاري يا أنا ...قالت
من أكون 
من تكون
وانا أ
حبس دموعي أسجنها هاربة 
خلف المأقي اخفيها بصدري
اكتم همسي وانفاسي 
احتلني صمتك 
عاد يرسم ذهولي بأنقلابات ذاتية 
غريق يا أنا...يا أنت  
وسط السكون
قلت 
سادعو عيون الشمس كي تراني 
كي تهبني زمرد عينيها
عل دموعها شعاع عطر وقطر ندى
ترسلها بسمة مع الصبح ...أحاكيها أناجيها 
فلا تجري دموع غير دموع فرح
 بعد اليوم 
بالعيون
.....................
تبسمي يا عيوني لحبيبي من بعيد حين يراني
كنت أبكي... لكن بحضورة
و حين يراني يحس بي ...أدعي ان البكاء 
تباكي ....أو أنه فرح
ليس كل الدموع بكاء حبيبي 
هذه حبات لؤلؤ تساقطت
اهديها اليك 
من عيوني من كحلها
من بين الجفون
ساشعل شمعات الاماني
اطرزها برمش عيوني بحروف
اسمك اسطرها 
ليوم ندرك الفجر بكفينا
وعطر الياسمين يسامر البدر
بدمعات فرح باجمل عيون


(( خواطر شعريه ))

موؤدة تبعثر نعش 
السخط
تلم الماضي المتلعثم
اي سفاح ذاك الذي 
يحرق الورد 
ببسمة خجل صفراء
ينثره فوق الموج 
قرب الشط 
يعود يختلس النظر 
هل تنبت بذور الورد الم ودم
هل يغرق النعش في 
العدم
هل ينهض يعاتب التاريخ
ام يكظم الغيظ 
ويوم يولد لايرى الماضي 
قط 
ايا تاريخ الجاهلية الاولى
متى تسقط من حساباتنا
قرون ...وماضي 
اي عادات واي سخط
الحاضربات يكلنا يسحلنا
يسحق الورد الجميل
يقتل الطير يرجمه ان احب
وردة 
ان حاول مرة قربها يهبط ليشدو 
بعيونه ان كان يسكنها
بالقلب والروح حط
..............................
,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,
.............................
طيب حد الغموض
لايهم
ها أنا اقارع تفاسيري
كما تشاء ....اخط لي اسم
بكف السماء 
لايهم
هكذا هي طقوسي 
ابحر ...استقل افكار الاولياء
الصالحين
بصمتي المطبق
حين يستنبؤني جموح 
الريح 
يوم تكون عواصف تترنح
عابرة لتنهب فكري
ومبادئي
اقلبها نسيم نسائم 
لايهم
....................
طيب حد الغموض 
حتى ان مكونات صوتي
نبراتي 
ترحل من لحن ناي 
الى غيثاره تسمعها اجمل 
فلا تسمع اوتاري 
كيف تلامس بالايماء 
ابعاد تخوضها للنهوض
لايهم
تعلم اني 
اتيمم من صوت المطر
كي اصعد قمم الجبال البيض
ادعوا هناك 
وانا القريب الى السماء
حتى اني مبهورا مني
لايهم
في منافي التغريب
بهذا الزمان ابقى 
ساسجل هناك اسمي
بحد الغموض
لايهم لايهم
..........................
,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,
..........................
وقف امامي يتأملني
قال ساخرا ....لست انت
كيف تهبط 
وتسقط في مهب الوهم 
كيف تغادرني
قلت ايها الانا 
ما كنت ابرحك لو كنت اعرف 
بلحظة 
من اكون ومن انا
كأنني كنت غيري
اسأجر فكرا غير فكري
عله الحلم الذي طال 
اشع لامعا عند الفجر 
ابرق يخطف اللب
ويخطفني
بين الذهول كان جماله
يصعقني ويسجنني
فغيرني انا
ثق انني عدت لذاتي
واثق بالحلم حين رأيته
يسكن الروح مخلد 
يرافقني بالجنة لانه شطري 
انا
...........................
,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,
...........................
اعقد مؤتمر بينك وبين ذاتك 
كل يوم 
ليكون مؤتمر فوق العاده
اعد رؤياك 
كيف تراها ....وما كنت قبل الان
اكنت تمسك الصمت 
يوم يصفع وقتك المغاير
وتعتبره عباده
اكانت السكينة تغمرك 
وظنونك ما كانت 
زياده
اي تعابير تراها رسمتها 
ولاترى لصديقك عذرا 
فلاخل يبقى يصادق 
والافكار مرتاده
.........................
قد اكون انا من بعصر الرده
قد تكون انت 
كل يرى نفسه مثالي
هي امور بهذا الكون 
معتاده
كل به صفات الايجاب
صفاته السلبيه
تراها عيون الناس 
ولايراها بمحرابه
من المثالي 
من نبي هذاالعصر 
حتى نطوف بفكره 
ونكون بعد الله من عباده
........................
,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,
.........................
كاد لا اصدق هذا الزمان
اكاد لا اصدق 
تغير الاقلام وبوح تدحرج
صارخا يهذي 
بثقافة الغير نعشق الهذيان 
اتخلخل البنيان
اتغير التاريخ وتغير المكان
اتقذفنا السماء فعدنا بلا وعي
نستوضح الايمان
نستقبل ترانيم الاغاني 
على صوت اجراس الكنائس
والمأذن والاذان
..............................
اكاد لا أصدق 
انضع خمار على وجه 
الحقيقه
ونصفع طفولتنا البريئه 
ونكسر الصمت
كما يكسر الموج على 
الشطأن
وتمر نوارس البحر ترانا 
تحمل لنا تاريخنا الماضي
يوم كنا نعايش بطيب
الاهل والجيران
............................
أكاد لا اصدق 
رسم الحروف كجنون السيف
نحملها على لوحة 
ندعي الفن بها
في معارض نعرضها 
نعلقها على الجدران
نتامل انحراف ريشه مغطسة 
باللاوعي 
ترسم تحاريف الفكر 
والنسيان
............................
اي انسان انا ....ان كنت لاارى
لوحات رائعات رسمها
النور والايمان
يرسمها بكل الطهر وسمو قلب
فنان 
جالس هناك يتامل الحواري 
والكوثر والجنان
ولا ارى لوحات بفوضى بالتزاحم 
الاني 
ترسم بلا عنوان
عفوك لاتلمني علني المجنون 
بهذا العصر 
وحروفي تخاريف جنون 
وهذيان 
لاتسترسل بغي الافك وتراه صدقا
فالصدق ابعد ما يكون
عن كل ثقافة بلا عنوان

الأربعاء، 19 يونيو، 2013

(( أحبك وأن عجز بيوم كل الكلام ))


أعاجز أنا عن التفسير ...أعاجز عن الكلام
أيفسر الحلم بعضه أم تراه يفسرني
يوم أحببتك فاجئني الصمت ...تغير معنى الوقت
طعم كل شيئ تغير ...بعذوبة وأنسجام
أيصوم الانسان عن الكلمات التي أعتادها
وفجأة يتغير في فمه كل لفظ  

كل اللفاظ تغدو بين لحظة وضحاها حروف حب
بالعشق تتسامى بالغرام

أن للحبيب جمال يفسر بعضه ...يا سيدة الجمال
أيها الانثى المكتنزة بالعشق ...بجسم يكتنز الربيع
تكتنز الورد فوق كراسي خديها...
بلون الجوري الاحمر ....
بشفتيها الكرز الاحمر ....

وأنفاس عطر...النسيم منها يتعطر ....
سجلي عني
ألاسم له طعم مغاير
وحبيب بالقلب حل  باجمل مقام
حتى الكلام يوم احببتك كل قول له مقام
أعجز أحيانا عن كل كلام
........................................

يوم أحببتك ....زارني الوحي
زارني طيفك ....زارني عند المساء وجهك
كنت أكتب قصيدة
أكتب كيف أقرأ عينيك
ليشدو بها الطير بالصبح قرب نافذتك
كي تستيقظي على أجمل انشودة ونشيدة
كتبت حتى النوتات للطير
كأغنية فيروزية ... ببسمة حب تسمعيها
تستقبليها  فتهجري النوم
بها يتراقص القلب عشقا ..... فلا ينام
زارني الوحي ....

سمعته يسأل القلم واصابعي يسألهاعنك
سمعته يسأل الألهام
يسألهم كم قصيدة كتبت لك
وكيف كنت أخط حروفي ...كيف كنت أرسم جمالك

بكل لوحات كنت أعلقها على جدار الحلم
سمعته يقول كل ليلة يمر ليرى أجمل سيدة
كل يوم يرى لها صورة اجمل
باطار من التبر
حتى الوحي يا سيدتي كان يراك  

انثى بجمالها الجذاب من اول حلم كنت احلمه
لاخر الاحلام
كان ينبؤني أنك الاجمل وان الحواري منك تغار
كانت مثله تعبر احلامي تراك تتأملك

أنبأني يا سيدة الجمال ...كم تمنت ان تكون كلها انت
أنبأني كيف كات تقف لجمالك بأحترام
.......................................

يوم أحببتك عجز الكلام 
أجل أوحيت لك بكل الحروف أني أحبك
كان البوح يلجمني ...كيف ابوح لك بحبي
عيون قلبي كانت تراك ...من بعيد تسمع نبضك
بلحظة وجدتني اكسر الصمت
وقيد شفاهي ....اقول احبك لانك انت بسموالروح
بالتفاسير وجدتك .....وجدت أسمك
بالقلب له اجمل اغنية باغذب الانغام
قلت لك كيف ولد التاريخ مرتين كتب مرتين
بالمرتين انت كنت من اول التاريخ لاخرة
ملكة بمملكتي بقصائدي
ومراسيل الروح كانت فوق جناح الابيض من الحمام
مرتين عجز الكلام
يوم قلت أحبك بالايحاء ...قلت أحبك أجل
يا من أقتحمت عالمي ....عشقت اقتحامك
لحياتي واحلامي ...عشقت كيف القلب ينبض
بلحظة باجمل حب بانسجام
يوم قلت أحبك ....بات طيفك يحتلني
كيف احاول النوم يا سيدتي وانت اجمل النساء
دليني كيف بعد اليوم أنام

وأعدك ان نمت سيبقى وجهك بعيوني
اجمل النساء ستبقي باليقظة وبالاحلام
احبك بكل الكلام احبك بكل الكلام       


الأحد، 9 يونيو، 2013

(( شتاء الشام عطر الشهداء ))

من قمقم الصمت  الجريح ...خرجنا
من جوف غيمة ...نمطر أغنية ثورية
الشام قطعة من سماء
كتبناها على حبات المطر ....بكل الفصول
نجعلها  غيث و شتاء
خرجنا نصحح حاضرنا المسروق منا
نصحح التاريخ ...الذي أبتلعته أفعى
بسمها تخطه... تغيره ...كما لو تاريخ مغاير  
بتغير حاضر ...نحن الطيور السود
وهم حمامة بيضاء  

من رحم  الفجر ولدنا ....مع انبثاق الضوء
توضأ الصبح من طهر السماء
من رحم الوجع خرجنا 

من رحم الالم من أختناق الصمت
وخنق الهواء

يا شام يا أمي ....يا شام يا عطرالياسمين
يا بلاد الانبياء ....وضريح خالد وروض الخلفاء
يا وطن رسمناك بالاحداق
خرجنا نستعيدنا ...نستعيد المجد في عينيك
نعيد كتابة أسمك ...بخيوط النور
يا شام  الرباط يا اجمل الاسماء
......................

من جوف غيمة  خرجنا نصرخ...بوجه الرده
نفتح للشمس ابواب اغلقوها
ونوافذ امل اغلقوها ...وجيروا الامال
كأنما الصبح بات يغبننا ....بثقافة حزب
يدعوا انه حزب الفقراء 

كرهنا التمثيل و الكذب.... كرهناكم
كرهنا اللات والعزه وعباة هبل كرهنا الخطباء
كرهنا حتى هواء نتنفسه  بحضرتكم
ايها الاتقياء ايها البلهاء
يا تجار الافك والضلالة الحسين يكرهكم
يكره ريحكم النتنه.....يتفل في وجوهكم
صباح ومساء
يا من الهتم علي وجعلتم المهدي فوق الانبياء
كفى استخفافا بعقول تابعيكم كفاكم هراء
خرجنا ....وما لنا غيرك يا الله
هو شعارنا ...و هو يعرف اسرار النداء
وان جرت فوق الخد دمعة ...حين نفارق احد منا
هي دمعة فرح ....لمن اصطفاه الله من الشهداء
اقسمنا لن يذبل الياسمين 

سيبقى مزهرا بكل الدروب والميادين
الشام شامنا .....يا من تعبدون الشيطان
بعد هذا الظلم ....لاتحضروا الاكفان
لتجمعوا بقاياكم
احياء وامواتا انتم الاشلاء
خرجنا ستمطر السماء عطرا لو بعد حين
اعلموا انكم بالاصل لاشيئ
ولن تكونوا بالشام لو مجرد أشياء
  

الأحد، 2 يونيو، 2013

(( وجودك كان احتمال فاضحى احتفال ))

يا سيدتي اكثر ما أتعبني في الرياضيات
هي الاحتمالات
أن كنت أنت قبل أن اكتب حرفي
أحتمال
قبل ان أخط قصائدي كنت بالحلم
أحتمال  

فأي أحتمال هذا والدهشة تسالني عنك
عن تفردي وأنحيازي
لجمال كنت أرسمه عبر الالهام وعبرالخيال

تسألني الدهشة
أن كنت أعرف لون عينيك
وكيف ولما  كنت أحدق بالسماء
وأين كنت أهرب ...بساعات المساء
سألتني عن سر أغنية كنت أرددها للقمر
وهل لجمالك شعاع يخترق الحواجز
والاحلام وكل مجال
تؤرقني الاحتمالات
كنت أكتب حروف على أواق الشجر
وحروف على ورق الورد
كنت أتي كل صباح ....أرى حرف اسمك
بقطر الندى تجمعت...وطير يحلق حولها
باسمك يشدو.... يشدو لك ....لجمال فوق الجمال
كنت أتي عند الغروب...أرى حروف أسمك
كالعقد مصفوفة ....مغمورة بماء الزهر
تغتسل منها النجوم ....نورا يحمل كل الخصال
من الالف الاحتمالات ...كنت اقول

هو أسم وقد يكون أحتمال
كم وقفت صامتا امام الدهشه وهي تسالني

ببسمة غامضة 
أحقا ما كنت تدرك وتقول أحتمال
بالحلم احتمال وباليقظه أحتمال وحروف تكتبها
مبعثرة ...تتجمع بصدفة وأحتمال
.........................
يا سيدتي اكثر ما كان يتعبني الاحتمالات

كنت احيانا أتوارى
أشاغب أحتمالاتي وأحلامي
كنت اراك بخطوط كفي ....حتى تاريخ ميلادك بدقة
قبل أن تولدي كان بكفي مسجل
ادركت ان الاحتمالات ايضا تشاغبني
كم تبسمت لها ....وكنت منها بذكاء  أعرف

من تكوني واعرف كل الخصال
كنت أكتبك بكل قصائدي ارسم ملامحك
كنت أستعين بتفاسير أحلامي
كم وقف الاحتمال مذهولا مني
كم اشرت له باصبعي لنجمة صبح
تبقى كي اطالعها
نجمة دليل كل تائه بوصلة الشمال
وهل بعد هذا احتمال
نجمة تسلم مفاتيح الصبح للشمس
يبقى وجهها الاجمل بدوائر النور باكتمال
سيدتي شلال الاحتمالات توقف
لجمال استثنائي كم كنت وثقته بحروفي
جمال وجاذبية باجمل انثى
ما عاد بالاحتمال أحتمال
بوجودك أصبح للاحتمالات أحتفال     

(( أنا الطفلة الاجمل اقولها بجراءة ))


بشواطئ الطفولة وجدت نفسي
بالبراءة
وضحكة تملأ ثغري 
وعيوني على نوافذ صورة بها غدي
وخجل على ورد خدي
تلون بلون جورية حمراء بجراءة
وقصة شعري وغرتي 
تحاصر وجهي ....باحة فل كنت أجدني
وعطر ياسمينة ....فاخرة
منذ طفولتي كنت كعطر الياسمين 
برقة بسمتي معطاءة
..................
بطفولتي كتبت بعيوني ....قصيدة
برقتي بجمالي كتبت ......نشيدة
غارت الفراشات مني من لون فستاني
عمدتني أمي بايات ودعاء
لازلت اذكر كيف الشمس داعبتني
بخيوط نورها الوضاءة
كنت بسحر مرايا كفاي أضمها واعكسها
كنت أعاكسها أشاغبها 
أشاغل القمر كنت اسهر كي اراه 
كان يحدق بي ...بنور من وجهي ويداي
أرسله يشاغبه ببراءة
كان يأتيني باحلامي يحملني 
بي يطوف رحاب السماء يتباهى بجمالي
ببياض طفلة وردية ....أيا حلمي الجميل ..اتسع
ملكة سأكون
لي مملكة ليس كمملكات تعرفوها
مملكة انا بها وحيدة 
لاتنافسني بها كل ملكات الكون القريبة والبعيده
حروف تكتب لي بكل قصيدة
انني كنت الطفلة الاجمل ولازلت الانثى بنضوجي الاجمل
جمالي هو من احتل مملكتي 
انا بها بكل عبارة وقراءة
صغيرة كنت ام كبيرة جمالي ببراءة