الاخبار

الأربعاء، 29 سبتمبر، 2010

......اسف.......

...اسف...

اسف...لن يسترجع عمري مذ كنت غض بعد اخفاق طويل على
ود كنت اسكنته كلماتي وشعري من بعيد...

اسف... كنت ابني روحي على روح تهيم هناك وما كنت اعرفها هنا أبعدَ عمرٍ واطراف حرفي من جديد...

اسف...لسكين مثلمة ذبحتني على مدى العمر وسرقتني من الفكر ومن ذاتي ومني يا ترى هل من يعيد...

اسف... على من كسرت قوتي بضعفي بمتاهة اهي الحياة ام انني بخياري الذاتي اسكنتها نبض الوريد...

اسف...لعلني كنت اعيش بالمجان وروحي بفكري المستهلك في خضم الوقت ينتحر الكلام ومن يفيد...

اسف...وكنت من يحتكر الصبر لذاته فهل كنت ايوب بلا هدف ام انني بصبري العبثي بكذبة كنت شهيد...

اسف ...حتى الالم من ازدراني وبكل اوجاع القلوب انبت غصة ما كنت اعتذر منه لعلني كنت شديد...

اسف...ايزاحم فكري حيث اسجد للصلاة فيرسلني الى مهد العطاء بلا وجل ولا خجل وبلا وعيد...

اسف...على حزن بلاهة التاريخ وللناي لحن في داخلي ما كان الا كصوت الوجد بالحان القصيد...

اسف...كيف اموت بالصحراء عطشا و فكري وروحي لذاتي مرغمة على التامل هيهات بعد العمر عبثا كيف نعيد ومن يعيد...


اقول خذ امرك بيقين تحقيق الاماني والامال واستنهض ذاتك بصفاء ولا تعش على حافة التاريخ بلا هدف محقق فتاسف على تسارع الزمن... والحياة بلا هدف هي عبثيه.

الثلاثاء، 28 سبتمبر، 2010

.....وردتي.....

--------------------------------------------------------------------------------

وردتي
........
وردتي توسدي ظل المسافر
وردتي توسدي فانا المغادر
اوردتي بين حنايا القلب تدثري
وتناثري
ما كنتِ في وجدي كعابر
وردتي تجذري تعمقي تنسمي
كما الشمس تعلمي
بالصبح تأتي كي تراك كي تناظر
من دمي ارويك نبضاً
من هناك من بعيدٍ
من بلاد الغربه قادر
.............
اوردتي انت الجمال
فنيقية من اول التاريخ انت
مزروعة بين روحي بين فكري
بين ذرات المثابر
اوردتي اتذكري لحن امي
وهي ترسمك بحب
وفراش حولك باللون ظاهر
اوردتي اتذكري من جذر التاريخ فيك
حولك بالعشق يحلم كان ساهر
اوردتي نامي برفق اننا
ان غدونا ببعادٍ
كان عطرك حولنا بالود جاهر
...........
وردتي حين خانونا بليل
باعونا وباعوك وكنا كطفلين نصلي
لا نعرف الكذب
وكيف صاغوه بنوادي الكفر المقامر
وردتي اني اناجيك ودمعي
يروي التراب حولك
فاستكيني واذكريني
لعلني بالطيب اشجو
لطهرك كنت اسامر
وردتي كيف اسلوك وانت في ظلالي
ونورك نفحات عشق
بروحي عشق مغاير
.............
اوردتي اسمحيلي ببذرة منك بقلبي
وان طال بعدي فاعلمي
حتى بقبري ستكوني شمعة بين المقابر
وتعود روحي مع حنين سوف يأتي
حولك طاردا رجس سيعلم
بيته ما كان يبنى حول جذرا كان طاهر
عندها انبتي وتفتحي
بكل الوان الحياة تفسحي
فلونك من كان باهر
ودلالك من كان ناصر

.....لك انت....

لك ِانتِ.....رأتك الروح
بقلبي كنت من وشما....
ان وقفت لحظة او برهة ...
ففي عيناي من رسما....
الست من رأها الفكر ...
وفكري كان من حسما....
والروح تعرف شدوها....
وفي روحي من اقتسما....
وقل للقلب هل ارسل مراسيل...
لعين فيها من حاكى
جمال يدرك الاسما....
وثغر كان ان صمت....
قال الود بالالفاظ مرتسما ....
لا تجهر بقول العشق...
فان الفكر قد لفظ
من بالروح قد حكما....
شذى الزهرعبق في تفتحه....
اليك انت من بداء
وفيك انت من ختما ...
لجمال الجسم تاج.....
ولك التيجان بالاشراق امال
بمهر العز قد قَسما ....
تاج العفة طهر....
وتاج جمالك نبع....
وتاج الروح مقتسما

....نجباء.....بلهاء....

نجباء....بلهاء
....................
يا عالم النجباء والبلهاء
تهنا بضوضاء الصراخ
والشراع ما تكسر
بين موج ان تعثر
المنارة حيث ننظر
صارخة الله اكبر
....................
يا عالم الفقراء والادباء
يا صعاليك الزمان تهنا
بين مد بين جزر
بين الضباب قد رحلنا
بين قول قيل فينا
مرة نبدوا صغاراً
ومرة نكون اكبر
ذاك شيطان نراة بكل صدق
بين ظهرانينا يغدوا
بسطوة حتى تجبر
والمناره امامنا صارخة الله اكبر
تاريخنا يريد شطب... منذ قرن
الكل يكبر ونحن نصغر
حتى نعود بكفنا خالي الوفاض
لعلنا نريد صفراً
لايساوي الف خلف
فسيرنا للخلف اكثر
قد رهنا وارتهنا
و بكل رهن كلنا قد كنا نخسر
اترنا كنا نعرف
ونراهن ونقامر
بالارض حتى ظلمنا
وفقرنا وجهلنا قد صار اكبر
......................
يا عالم الفقهاء يا مراء
تكلم الحجر
نحن في حالة ضياع ام سبات
يا سادتي انشق القمر
زرعوه غرقد سادتي
انه ذاك الشجر
اتذكروا تلك الرسالة من نبي
قالها وما اختصر
انهم قوم فسوق ....سيعتلوا
ويفتكوا ويدنسوا
انهم رجس الحياة
وانكم افضل بشر
اتكذبون رسولكم وهو طهرٌ وقدر
ام انها تلك الحضارة
حضارة فيها القذارة
بثقافة الفكر انحصر
والله صدقاً ما تقول نبينا
والصدق انت بالحروف وما حضر
ما حاسوا حوساً
او داسوا دوساً
الا لأنا كغثاء سيل
ان تدفق... جمع الهتاف والصور
بين ركلٍ... بين ضربٍ
بين غازات يشمُ
عاد بالارهاق ينحب
بين الكلام يحتضر
والمنارة الان تعلوا...بشهادة الله اكبر
........................
يا عالم النبلاء والخبراء
الف خطوة تقدموا
ما عاد للخلف خطا
درب الحقيقة تعلموا
الغيث بالفعل سينبت
والغيث ما كان المطر
الغيث ترحال القلوب... صوب دين ينتصر
الغيث ترحال القلوب... صوب اقصى ينتصر
الغيث ترحال القلوب... صوب عراق ينتصر
الغيث ترحال القلوب... صوب توحيد النظر
صوب توحيد النظر

....عطا علي....

...(((حرية الاختيار )))...



اختيار
.........
هل لي خيار
هل لي فضاء واسع
حرية واختيار
فكرة وانتظار
أصدفة حين وجدت أوخلقت
من تراب الارض
في هذا المدار
كنت في الكون عدم
كنت اللاشيئ
كنت جزئ او جزيئ او رقم
والان صار
قد عرفت الجنة حقاً
عشت فيها
عشقت حوا
في جوف لؤلؤة المنار
يا متعة التكوين
ولذة الشهد وذاك الاقتدار
بلا زمن بلا هوية
كنا نعيش بأختصار
.....................
فما الخيار.....
أجنة ام فكرة فيها أختيار
قد نكون الان تهنا
وسُنةُ الكون انتظار
فلا خيار
وها انا وها انت
وشيطان والف دين
والحاد بفلسفة البعض  يحار
ألأنني الان مخير ومسير
بين جنات ونار
أبلحظة كنت مشاغب
كنت غراً عابثاً
بين اطلال الديار
بثقافة التيه أدار
أنه الكون العظيم بسره
ما خلقنا كالسراب
او الضباب...والعين يغشاها الدوار
قد اكون عاشقاً متيم بلا وطن
اكون طيرا
وقد اموت بلا ثمن
لكنني حتماً شهيد
فأنا الغريب بلا خيار
والروح تهفو وتناجي وردة
من بلاد العرب عطرة
لوحدها الروح  الخيار
انني الان هنا
وغداً اصير للفنى
فازرعوا بالبسمه وردة
لتربتي
لعاشق لزهرة بالكون
لقتيل اوشهيد الانتظار
وأوهم نفسي بحرية
حرية حمقى
حرية مكلومة باختيار

....لاتقتليني......

--------------------------------------------------------------------------------

لا تقتليني
...........
أتقتليني
انت من سكنت بعمر في خيالي ...اتقتليني والروح من رحلت لغالي

أتقتليني وانت نبضي
وتقتلني وانت عطري
وجعلتُ حرفي بين احرفك يغني
كلحن عشق بأنشغالي
أتقتليني وانت كوني
وانت لوني
ما عرفت النجوى الا والروح فيك
تسكن بدفئ...في الجمالي
أتعرفي ليتني اغفوا...وأنت
العطر حين عرفتها
الشهد حين مزجتها
بالحلم كنت تدثريني
اصحوا اراك في مجالي
اتعلمي اني اسافر مبحراً
بلون عيناك
مجدفاً كي أرها وأراك
انتقل لحظات عمر في هواك
احاكيك...
اشتم ذاك العطر اتعذريني باحتلالي ؟
اني اراك بسمة في العمر كنت...تحلقي والان من وشمت ببالي

لا تقتليني وانت فكري
انت من عرف المحب
فيك الهوى ود ودرب
ان كنت مظلوم ...فسألي الوجد تنالي
في دمي كالنورتسري
أنت في الروح اتدري
ما سلوتك لحظة.... او نظمت قصيدة
الا لجائزة تنالي
قد احاكيك بحرفي
او اكلمك بعرفي
حقيقة انت في السر انشغالي
اتعاتبيني
فلا جهرت بالكلام لانني
انت عندي كالنجوم ثرية
تنير وقتي بالنهار وفي ألليالي
واعلمي علم اليقين بانني
ان اموت
انت في خلدي كضوء ...اسمك بات موشم
مؤصلٌ بالروح...بأي حالي

الجمعة، 24 سبتمبر، 2010

...بسمة القلب والروح

حملت روحي
 بين طيات العمر أناظر
لخل وفي سائر الايحاء نادر
كان يسكنني بصمت
كان ينظرني بوقت
حامل الورد النقي.... بالعطر ساحر
محملا بالصدق خلي
كأنما بالروح ظلي
أكان يعرفني ...وكنت الحظه
بجمال حس.... بقلب بدر ينير ظاهر
أكان يغدو بين فكري
بين رحيق الورد ...بين قطرات الندى
بالصبح يرسل وردة بيضاء
بنبض قلب الفجر ساهر
ويجالس فراشة ترنو اليه
الى الجمال الى الكمال
الى طهر روح بالوفا
مخلص بالصدق... عامرالوجدان عابر
ويرى الطيور مذ كان طفلا
فيها خليل... من بعيد كان ظاهر
لكنه بالصمت لاذ
بالروح يعطي الطير حبا
لشوق صديق العمر...منسوب يسافر
أيا طير عفوك انني
حقا اراه ترنيمة اللحن الجميل
خذ اليه نسمة.. فيها عطري
انثر اليه حروف اسمي
يجمعها اماني و امال يراها تاملا
بين اشرق شمس الكون ماهر
واعلم باني خل ذاك الذات
وذاتي تعرف صدقها وصدوقها
راحلا تخطو بين ايحاء التوحد
كتوأم بالقلب ينبض واحدا
فكري يسبح بايثار يخاطب
بدرب نور لصديق مخلص... مقدر بالعمر جاهر
ايا صديق ما سلوتك لحظة
وصدق القول فينا كمركب بالبحر
لشواطئ  بالروح عامر
وبين الاثير بصدفة فيها التقينا
ايا جمال الوقت ....كنت فيه بالماضي حلما
وباقي العمر صدقا بعهد الله... موشوما كالماس نادر

اتعرفون حبيبتي

اتعرفون حبيبتي
.................
اتعرفون حبيبتي

ماسة بقلب لؤلؤة الفضاء....مصقولة بزمرد بالتبر جاء
لعلها مرسولة من السماء
حورية بحسنها
مرسومة بدقة بين النساء
منارة بوصفها
محسومة لعاشق بالود جاء

اتعرفون حبيبتي

بضفاف كوثر بالجنان انبتت.....زرع هناك اينعت بالأحتفاء
عيناها بحري
مركبي متيم مسير
مبحر باليم سابح بالود شاء
بروح حين وجدتها
بصمتها
موشومة بين روحي والدماء
حسنها بلفظها
بلسم بشهدها
الثغر ينطق مبسم فيه الشفاء
شمائل بلحظها
والجمال بشدوها
وجهها قطرالندى
أن هل صيفا او اتى فصل الشتاء

أتعرفون حبيبتي

نادراً ما الطير يعرف شدوه...لكن شدى بجمالها للاصغياء
متوج جمالها
لشعرها لرأسها لجسمها
لكمالها بخاطر بالكبرياء
أتعرفون ان مشت
سار الجمال بظلها كما تشاء
أعطت الشمس ابتسامة
بالدفئ تحنو
لتبان من خلف الخباء
انها بيت العطور
وبسمة فيها حبور
انها سر حياتي
انها سر النداء

اتعرفون حبيبتي

ان الحروف تجمعت لرسمها....عجزت برسم اطلالة النبلاء
منقوشة كما القدر
فوق شعاع من قمر
أسمها بألف معنى
حواء وحوراء حورية من السماء
نظرتها عشقتها
يوم أن كنا هناك
يومها كان اللقاء
عشنا هناك... ارواحنا بجنة
وجدتها
عرفت اسرارالتمني والدعاء

اتعرفون حبيبتي

من وجنها الشمس تسرق ضوئها...والبدر يسطع بنوره الارجاء
وجدتها بين الورود
نظرتها كالند عود
فوق عينيها سيوف تنحني
فتحمي عيناها برخاء
وجدتها حيث التلاقي عرفتها
من شامة بلحظها
موسومة لحسنها
والطيب انفاس الحبيبة والنقاء

اتعرفون حبيبتي

سنائها ثورة الكون البهي....أميرة بالشهد ترفدها السماء
روح تطير
فوق الكفوف براحتي
تألفت واينعت برحلتي
فالعمر ما عادت تعد سنيه
فسعادة العمر انتقاء
وسعادة الروح بلقاء
والله يعطي ألجمال لترتقي
فصول عمرٍ
ليزين الوجد بعمر ما يشاء
انها الروح تسارع
في خطاها من تسابق
لتبقى في روحي صفاء

....هتاف القلوب.....

.....هتاف..... القلوب.....


هفت القلوب لنسيم عطر عابرا....
هبت تسارع صوب ورد ساحرا


قلت عفوك يا ذا النسيم لحظة.....
خذ نبضي واعطي لحبيب ساهرا


تلك روحي بين جناحيك تناجي....
حين الوصول روح ورد طاهرا


ما لي اغار ايا نسم وجدتها....
منذ الازل تعبت ابحث سائرا


عرج على ود الحبيب هامساً....
ما بت ليلا الا بحلمي ظاهرا


حتى عشقت بيت عطر ضمه....
عرف رحيق الشهد ود ذاكرا


ان كان سراً للحبيب تخونني....
عيناي تلفظ اسم حبيب باكرا


اني عشقت كل حرف باسمه...
حتى الحروف لفظ حب عطرا


انت نبتاً بين فكري والهوى....
تسقى بنور الوجد حب يكبرا


هتاف القلوب بعشق روح طاهرة

(....عرب.....عرب....)

--------------------------------------------------------------------------------

..عرب...عرب..
..............
عرب... عرب
اذهب الى هيئة الامر هناك
واصرخ...اين العروبة والعرب
الذل صار لوصفكم
بمجلس للامن تبيتوا
والان اصبحتم لعب
اوصمة بالعار انتم
ورقيق وصخب
حتى اللسان ينعقد
من قضاء الليل في ظل العلب
في صالة بين الضواحي
قد سكرتم يا جرب
ام بنادٍ فيه عهر وسلام وشجب
تصحوا للحظه
تنددوا وتشجبوا وتمسحوا
حتى الكلام تغيروه بلا غضب
خوفاً على احساسه
فعدوكم.... حتماً غير عودنا
بالحانه كنت تعرفوه
بالصدق ...
سلفاً يعرف ما انكتب
عرب... عرب
امة سارت بسخف خلفكم
وممثلينا هم نخب
تقتلونا الف مره
بمتعة القول... نصفق
والحق كان وانقلب
الكفر صار من يبيت ببيتنا
وكلنا بثقافة الفكر حطب
يا من هتفتم للذئب ياتي بيتكم
والذئب صار بفكر الرعية من خطب
فهو يعرف من يهادن
ومن يموت وما السبب


صرنا ارهاب وصاروا
نهر السعاده بالصفاء وما نضب
حتى اذا بالهمس قلنا
بلاد العرب همنا
والقدس حقاً قدسنا
صرخوا بقوة وهللوا.... يا للعجب..؟
منكم أتونا سابقين...ووقعوا
القدس ما صارت لكم
وهذا توقيع النخب
وذاك يهودي يعود
لبناء هيكل ضائع...قرب الجدار قد انتحب
انظر قلنسوة ترى
من لبسها بالخفاء منكم
بكى هناك و بظلمة الليل انسحب
.....................
عرب... عرب...يا عرب
كذبوهم اننا قد خبرنا كذبهم
فالكذب صار بقولهم
ام انكم كمثلهم ...وما عرفنا من كذب
هناك صلى رسولنا
حتى البراق وقف بصمت واقترب
عرج هناك الى السماء
وعاد ما عرف التعب
هذا اقصاكم يناشد
من يعرف الحق.... مكبراً يأتي احتسب
يا امة هبي و اركلي
هيئة الامر..ومجلس للامن
فهي بيت للظلام وفسوق وخرب
دعوا الكلام فهو صفرٌ
والحق ما ضاع وطفلٌ
صارخ ببطن امهَ
كل فلسطين لنا...شدوا الرحال لمسجدٍ
ثالث الحرمين اقصى يا عرب

....عطا علي.....

حجارة.......(قريتنا......تذكرنا.....وتبكينا)

حجارة...(قريتنا...تذكرنا...وتبكينا)
....................................
ايا حنون بلادي
اهذا منزلي...؟
ام هناك منزلي... ومنزلك
وذاك كان تراب طهر
ملعبي ومخملك
اجل ولدت ها هنا
بمدينه بين سماء وفلك
كنت طفلا...مر بي
الف نبي وملك
قالوا هناك قريتك ومنزلك
اتحملنا ام نحملك
لكي ترى حقدا يحل
بروحكم ...بكرمكم...ببيتكم
ببيت جد قد بناه
منذ ادم
دمروه وما انهلك
تلك حجاره
بكل لسان العرب تنطق
هناك من بنوها...عانقوها
وبلحظة الحقد.. نثروها..فرقوها
تناثرت...تبكي لحرقتها لفرقتها
ولليلها كيف حلك
..................
رأينا حجارة تبكي
ليد كانت لجد تيمم
ومنها بطهر تصلي
ضمته عمرا ...ضمته دهرا
وهي اجمل ما ملك
صارت تبكينا الحجاره
وتبكي فرقتنا بحزن
وتحن لاجمل ملمس
ايا طفل...هل عرفت منزلك
...........................
عفوا هناك سنرتحل
وننطرك ونناظرك
فليس ذاك تراثهم
وان كان ارهابك جنون
ليكن جنونك مسلكك
فبكذبة حلوا هناك
وسيبقى ذاك منزلك
سيعود البنيان يطاول عنان السماء....وحجاره من سجيل ستطارد من فرقوها.....عطا علي.....

الخميس، 23 سبتمبر، 2010

الاقصى ...ينزف....تعبا

الاقصى.... ينزف .....تعباً
...............

انزف تعبا على امتي...انزف حقداًعلى الطغاه....انزف حجارة على شياطين العرب...انزف صراخا على الحجاج....انزف خوفاًعلى الباقي...انزف بركان غضب على من باع الجهاد ...انزف ثورة على الطلم....انزف رصاص على المتخاذلين...انزف جحيم على تحريف الكلام وكذب بابتسام....انزف لعنة على فساد عصر....انزف غيث اسود على من قسم ظهرنا...انزف حروف جديده لضمائركم...انزف سخطاً على الردة....انزف شتماً لمن نام في عصر الخونه
انزف موت لمن لم يغيثني...انا اقصاكم...انزف على هامتكم ويل جهنم.....
استصرخ اطفال الاسلام ونساء الاسلام ....استصرخ شافيز وجالوي ...استصرخ عمر وصلاح الدين....استصرخ دماء الشهداء
موتوا بغيظكم لن استصرخ منكم احد...انزف عليكم لعنات بكل لغات الكون فاحترقوا

على عتبات القدس

على عتبات القدس
.......................
حول رحاب القدس ينتظرالمعيد...
اسرى اليها المصطفى فاليوم عيد
حين اسرى وسرى كان الوعيد...
ربط المنابر كلها بوده ورع سعيد
لمع الفاروق بعده رحب العطى ...
استقبلوه بغبطة بحنكة صلى بعيد
وثيقة قد خطها وبحروف منتقى...
طهروها من نفاق ويهود وصديد
وجائها اهل الصليب وهم الغزاة...
ليعيدوا فسقهم بتخريب من جديد
صلاح الدين حول تكريت اشع...
يا بلاد الشام هبي فصلاح سيعيد
امتطى خيل بمصروالسيف هل...
اهل الصليب لترحلوا ظهر الشديد
بلاد العرُبِ بالود جال موحداً...
هبت خيول لموتكم ضحك الوليد
حتى تراب الارض يعرف اهله...
قََبل غبارالفاتحين وجباه وشهيد
حل السلام بطهر بيت المقدس...
لاهل عيسى من مسيح المهد عيد
يا حاملا غصن المحبة قل لهم...
ان مفتاح القيامة بيد اهل ورشيد
بعد دهر جاء من بالارض تاه...
بفساد وبمكر ودهاء وبكفر ونشيد
القدس تنظر للسما لمن سرى...
ومن عرج واين خطاه وللبعيد
حضن القدس يرتقب السديد....
عتباتها طهرالشهيد الى شهيد
معلوماتي ومن مواضيعي