الاخبار

الأحد، 23 يونيو، 2013

(( دموع شوق وشجون ))

تهزمني الدموع الصامتات بهروب الذات
يوم تستبيح محاجر العيون 
تكسر مفردات تخزنها خلف الاهداب
تعرفها الجفون
حين تخالط معجزات 
يوم أستيقظت موجاتها تنحدر فوق الخد 
عند مد وجزر
ولحظات شوق لحظات هدوء و جنون
هنا انشطاري يا أنا ...قالت
من أكون 
من تكون
وانا أ
حبس دموعي أسجنها هاربة 
خلف المأقي اخفيها بصدري
اكتم همسي وانفاسي 
احتلني صمتك 
عاد يرسم ذهولي بأنقلابات ذاتية 
غريق يا أنا...يا أنت  
وسط السكون
قلت 
سادعو عيون الشمس كي تراني 
كي تهبني زمرد عينيها
عل دموعها شعاع عطر وقطر ندى
ترسلها بسمة مع الصبح ...أحاكيها أناجيها 
فلا تجري دموع غير دموع فرح
 بعد اليوم 
بالعيون
.....................
تبسمي يا عيوني لحبيبي من بعيد حين يراني
كنت أبكي... لكن بحضورة
و حين يراني يحس بي ...أدعي ان البكاء 
تباكي ....أو أنه فرح
ليس كل الدموع بكاء حبيبي 
هذه حبات لؤلؤ تساقطت
اهديها اليك 
من عيوني من كحلها
من بين الجفون
ساشعل شمعات الاماني
اطرزها برمش عيوني بحروف
اسمك اسطرها 
ليوم ندرك الفجر بكفينا
وعطر الياسمين يسامر البدر
بدمعات فرح باجمل عيون


ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق