الاخبار

الجمعة، 29 أكتوبر، 2010

....واقف عند الحدود....

توقف هنا عند الحدود........
بحر ونهر عليه سدود
هنا تناجي رياح تهب........
فيها جواب وفيها ردود
بلحظة يجف نطق اللسان.....
وقلب يقلب عمريعود
فعين تناظر ذاك السحاب......
تكثف حتى شتاه يجود
يعانق ترابا فيه دموع.......
يغوص لجذر فيه صمود
هناك تكلم في عمقه.......
ويلثم جباهاً كانت سجود
طيور تواري اعشاشها......
ستون عاما لطفل يعود
تحلق تاتي وفيها انتظار.....
لزغب الحواصل باتوااسود
ان كان عطرُ ما تحملي.....
عذراً فقل لي كيف الورود
قل التفتح عما قريب.......
بخيلٍ محجل عند الحدود
وهذا قول رسول يقين....
ستقطع نهراً تطارد يهود
هناك تتفتح ازهارنا.......
وطير يغرد بشدوٍ يسود

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق