الاخبار

الثلاثاء، 18 أكتوبر، 2011

(( أ تصفعك المرايا ))

 
من انت ان كنت تعيش
بلا مرايا تصفعك........كل يوم
افلا تراها
قف انها حتما ....تراك
في اللامكان....
...
ان كنت عبر مستنقع الماض
المأزوم والموجوع
مرتهن ...لغابر الازمان
مبعثر كما حبات رمل... بعاصفة
كغبار تطاير...
في صفير الريح...
يجمع في طياته
بالوهم كل رهان
استيقظ ....هذا وجه الحاضر
الاتي من الغد
يعرف الماضي ....يقلبه
لايقبل معاني بلا فكر
ولا عنوان
.........................
من انت .....
اانت الغريق في بحار الشتات
بلاحقائب تحملها
تغادر بوحشة الليل بلا شموع
علك ترى هناك
شمعة او شمعدان
الا ترى الموج المكسر
تحت مركب انت فيه
يحملك ويحمله الموج ...كهائم
بعباب بحر
معلق باللاشيئ
بخيوط مشوهة مقطعة
استيقظ .....هذا وجه الحاضر
الشمس اشرقت بكل ركن
وانت عند المغيب
تتسلق ضوء هابطا
خلف اسوار ....بلا اركان
..........................
من انت.......
اتراك فردوسا ....تنظر اليك العيون
لتسكن بالجنان
كن من يرى المرايا
بذاته الان
عد الى تصفحك ....اقرأ من تكون
حاور الحاضر
فحاضر الخلق احترام الذات
محبة
الحب بكبرياء ....يستنبت الورد
في البيداء
لكن ليس بالوهم
ترفع البنيان

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق