الاخبار

الخميس، 2 مايو، 2013

(( ملكة بمملكة الجمال تكرم ))

ماعدت أحمل لوحة بها رسمتك
عبر خيالي والهامي 
أخفيها بحقيبتي 
مذ كنت بطفولتي باجمل ملكة كنت أحلم
ولا أحمل بعد اليوم ريشتي
ولا ألوان كنت مزجتها لرسمك
كلما رسمتك كانت تعاتبني بصمت 
أقف بدهشة ولا اتكلم
وقلمي كان كلما كتبتك بقصيدة
يضحك باسما 
يشير لي باصابعيه ...يقول تأنى
عندما تراها ...ترى صورتها 
ستعيد كل كتاباتك بجمال يفوق الوصف 
يا هذا تأنى ...ستراها فلا تندم
بعد هنيهات 
بات الذهول يلفني ...صمت حل بهذا المكان
ناظرت للورد وجدته ....كحارس شرف 
يقف على جنبات صورتها 
حين رأها بلحظة أزهر و تبرعم 
سألت الورد قبل ان أراها 
وما كنت بطيف صورتها ...قبل تلك اللحظة أعلم
هامسني الورد كأنه يأمرني 
قف بانتباه ....
ملكة جمال الكون هاهنا 
ملكة حروفك ها هنا ...عرفنا بطيفها 
قف معنا بطابور لتراها منظم
......................
من بعيد لمحت جمهرة من الحواري 
بأيدي البعض كميرات جديدة 
والبعض تحمل لوحة وريشة 
تعلمت الرسم كي ترسمك حين تراك
تخفيها بصمت .....
تحمل بحقيبتها مكياج 
عل المكياج يغيرها ...فتشبة مليكتي
وهل نسخة واستنساخ يشبه الاصل 
بصمت قلت 
لو كل الحواري حاولت ...لن تشبهك مليكتي
الله اعطاك جمالا .....اعطاك جاذبية
عطر الكون منك مغتسل 
قطرة عطر لامستك شلال هي 
من نبع ومنجم
...............................
هذه مقدمة لقصيدتي ...جمالها بالف قصيدة 
فوق كل حلم كنت به احلم 
لو يعرفوك يا مليكتي ما لاموني 
حتى الله سامحني لاني اكتب لك قصائدي
وبجمالك مخطوف ومغرم
................................
عفوكم ....اليوم غير الايام 
الحرف ليس كما اعتدتموه ...مهما كتب
بأي لغة كتب 
امام جمال ملكتي لا يلام
كل شيئ بها جذاب ساحر ومعظم
عاصفة من العطر هبت ...قبل ان تطأ البساط
قبل ان الحظ طيفها 
حين سالت الورد قال ...جادت مليكتك بقطرة عطر 
لو جادت بقطرتين ....
لامطرت السماء عطر من عطرها 
قطرة من عطر انفاسها غيث
والباقي عندك فسره كما تشاء 
وانت من بحورية من السماء
طوال العمر تحلم
فوق البساط سارت .... بسمة اقبلت قبل وصولها
أحد يقل لي ...؟؟
كيف عذوبة البسمة تترجم
عرفت لما ملكات النحل كانت تغيب
كانت تصنع الشهد ....تسرقه من شفتيها 
فبسمة مليكتي شهد وبلسم
تجمر خد الورد ....حين شاهدها 
على كل كتب السماء ....وضع يده 
ما رأى مثل جمالها ....بالله أقسم
الوجه به الشمس تطوف سبع مرات قبل الشروق
الشعر شلال بضفاف الليل 
شعر الخيل منه منسوخ ومسروق
غرة فوق جبينها ...تحاكي الضياء قبل بزوغ الفجر 
من بعض نورها ...عليه تتكرم 
عيون بها حور ....الاهداب بكل الصور 
الجفن والحواجب ...مرسومة بقدر
بحروف الحب تناغي ...جوارحي وعيوني
بها لون .... احتارت به ثيابها 
ابلونها تكيفت وتغيرت 
حتى ان تكلمت يتغير اللون بروعة 
أحتارت .....أحتارت عيوني 
كيف يتأقلم ...لون العين بسر جمالها 
كيف تبقيه..... كيف تغيره ان ارادت وانا اطالعها 
وكيف يدوم بالسحر منجم
.............................
مسكت بكفيها سرت معها ...كمن يسير فوق الغيم
على عرش حرفي أجلستها 
أحضرت حراس الشرف ....من الورود من الطيور
من ثريات سماء تعرفها
ليعزفوا أغنية  بالقلب بالروح تسمعها
حملت التاج بكفي .....
به الف ماسة وقصيدة
ودانة بالتاج بسر جمالها المخفي والمعلوم
يا من جمالها اللؤلؤ ....وعيونها عسل وزمرد
تباهي السماء بلونها
وكل جمال لك يا ملكة بالجمال أنحنى...
سلم وأستسلم  
القلب العين والروح ...بك تحتفي 
أحتفال  فوق العادة ....بممكلتي
باجمل تاريخ يوم عرفتها رأيتها
بكل مكارم طهر الود ... أنت من تكرم

أمام عيوني أجلستها ....لا زلت أناظرها
أناظر وجهها أناظر جيدها
قوام ممتلئ بكنوز الجمال أناظر
أقول ....سابقى أناظرها ...أدمنت جمالها
ببحر عينيها سأبقى أغوص
بجمالها غواص أنا ....وأن غرقت بيوم
لا أحد ينقذني ....
بيم عطر يكون غرقي ....غرق باليم المعطر
من عطر أليم ....سأكتب
يغتسل حرفي من عطر ملكتي
وكل حرف بغيرجمالها ....
بلا أثر قتيل يكون ومعدم
ساكتبك يا حبيبتي ...
كل حرف بك بجمالك يكرم ...بحسنك يتكلم  

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق