الاخبار

الثلاثاء، 6 مارس، 2012

((هاربة بين النوم والهيام ))

قديسة في محراب الحب
بدوامة  الصحو  تغادر اطياف فكرها
ترى ملامح السهو مبعثها
تسهو هاربة بالذات...بالنوم والالهام 

في محرابها....تلوذ بالصمت 
برحاب المكان والزمان
تسمع معزوفة مرتلة اليها ...تطرق بابها
في هذا المقام  

تهيم في صوت قادم عبر تنفسها
تستفيق بالهيام
يزمجر في القلب نبض يصافح 

بدايات الحياة
وميض وبرق يشع... بجنح ليل

يكسوه الظلام  
بضمير الغائب المسافر كان وكان
حدس...خيال...فارس  
أرق أرق 
تغمض عينيها كيف تنام
...........................
شقي ايها المستحيل  اتجلجل الان
بمسمعي
تاتيني عبر محرابي تسكن وسادتي  

تحاورني 
اتسكن بالفكر معي
أعي الان ان الوقت بك 
قد استقام
وان وجهي قد اعتاد وجهك 
والروح تسكن بروحك
وعيونك اراها بمحرابي تراني  
تسكب لي بسمات
وابتسام

ايها المستحيل في موكب الشمس
في جدائلها انت ثغر مقدس
فرح مقدس
يتماوج في هروبي ودروبي

عطر ورد مقدس
بصلاتي بدعائي بكهف ذاتي
بانصاتي 
بلحظة انت تاتيني تسرق النوم
باحكام

اشكوك لاهدابي لغفوتي لليل
لوسادتي  لحلمي
يوم ياتيني النوم 

اعرف انك سرقت النوم والاحلام
...........................
قديسة وحدي انا هنا
اهرب الان اغني ابكي  استفزني
اعود لخرائطي لرسوماتي
بذهول عرفت انك كنت بها قبل الان
وبعد الان

اراك بكل الجهات في مرقد عيوني
في وسط الزحام
كل البشرانت وكل الانام

اهرب منك الي 
لن اعيد حسابي بسجلاتي موقع اسمك
ماض وحاضر برؤى الغد

تحدق بي..... كما الشمس تحدق
بمعزوفة النور بالايام

هاربة انا بين النوم والالهام
بنبض الهيام

  

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق