الاخبار

الثلاثاء، 9 يوليو، 2013

(( أجمل ملكة وشاعر ))

كم كتبت ومارست حرية في شعري بالخيال
بتعابير الجمال كتبت
كتبت أشعاري ...منذ صغري
كم كنت أدعي أني بحرفي وشعري المكتوب
شاعر
كنت أدعي أن الفراشات تعرفني
تقرأ رسائلي التي كنت اكتبها
على ورق الورد قبل الصبح بقطرات الندى
لملكة ما كنت أعرفها  

ما كنت ادركة اني كنت اكتب لها لجمالها
وأغادر
ذاك الصبي كنت ببراءة ....أشعر بالجمال
أحس أني كنت بحرفي اصنع تمثال لملكة بمملكتي
تمثال أنثى ...لايهم من تكون
هي انثى هي ملكة ...قريبة مني اوبعيدة
كل ما يهمني جمالها جاذبيتها براءة بعينيها
بجمالها أمارس طقوس كتابتي...حتما هي الاجمل
وبها أفاخر
لا تفارق محرابي أشعاري ....قديسة بمعبد احلامي
كنت ولا زلت أراها بالهامي
من حلمي أستحضرها ...اجلسها قربي او امامي       

اجعلها تمسك بكفي يوم أكتبها أسطر أسمها
بكل حاضر
لازلت ادعي انني احس انها من يمسك القلم
هي من تكتب عن جمالها بعيوني
بها قوانين ومعادلات الجمال ....على ستائر اشعاري
تراها منسوجة بخيوط وخطوط الحسن
حتما ملكة هي ....ويوم عرفت من تكون
عرفت اني ما كنت بحرفي المكتوب على ورق الورد
أقامر 

...................
كنت ادعي ان الفراش يقرأ ....حروف صبي
وخربشات شاعر
فراشة كانت تنسج من خربشاتي شرنقة من حرير
تحيط بها نفسها ...ترفرف بحرفي
أحيانا قرب النور تراها ...وكثيرا ما تكون
على ورد قرب الغدير
تنسخ حروفي تكتب اسمها بالحب بالروح
بقلب وردة هناك بعطرها العاطر
فراشة يوم كنت اكتب كانت لاتزال برحم الفضاء
ولدت ...وجدت كلام على مقاسها
على صفات بها تتحلى
وجدت نفسها تلبس ثوب اشعاري
وجدت كيف كانت تقرأ مكاتيبي  وحروفي
على ورق الورد ....اسمها كان باشعاري
بكل ابجدياتي ظاهر
كيف كان اسمها يوثق قبل ان تولد وان تكون
هو الاعجاز حتما
قالت لابد انني الملكة بعرش بالهام شاعر
كيف لاوانا الاجمل بين النساء
عيون الشمس تعرفني تراني بحدائقها
انا مفاتيح الجمال ....من يوم خلقت أعرفني
لا زلت بالحسن أزيد
ليس عيبا ان اكون الاجمل ...ولا عيبا انني
اكون ملكة بعرش مملكة الشعر
الف قصيدة ليكتب ... قبل ان يراني
على ورق الورد شاعر
أجل صبي كنت   

اكتب احلم واخربش بجمال انثى مغايرة
لم اراها ...ولاعرف جمالها احد قبلي كما اراها
اجل هي بالشعر بالاحلام كانت
بسمو الروح هي الان ملكة هي الاجمل
بمن يدعي انه بالشعر شاعر



ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق