الاخبار

الأربعاء، 16 يوليو، 2014

(( انا من عرفتني بجاذبيتي وأنوثتي ))

واثقة بجمالها قالت ... 
غصن بان بأول الصبا ...حين عرفت أنوثتي
زخات بالجمال تمطرني السماء  
حين رأيت صبية رأيت فراشة رأيت وردة بمرأتي 
يومها أكتشفت ذاتي
كنت أول من اكتشف جمالي أنوثتي ...جاذبيتي
أقر أني كنت ولا زلت 
طفلة شقية مشاغبة بدلالها بجمالها 
كوردة تتبرعم فوق الافنان بسر عطرها
بلحظة عند الصبح وردة كلمتني عن أنوثتي
عيوني جوارحي و مرأتي
يومها عرفتني....عرفت نبض بالفؤاد 
أوتار قلب تعزف لي أغنية ...اغنية بالحب أسمعها
بعذوبة تسمع همستي 
بحياء بزخات الجمال كنت أهرب مني ...
ارسم احلامي ...وفارس احلام بالحب كنت ارسمه
بصمت على صفحات القلب ارسم لوحتي
كم رائع حين كانت عيوني تراقص قلبي وبسمتي
...........................
صبية بالجمال تزهو ...عند ارتعاش الفؤاد
في حقول من عالم الورد 
عالم فيه الحب ...فيه انا وحبيبي وتورد وجنتي 
كنت لازلت بعد العمر مسافرة باحلامي
الى حبيب به اجد نفسي اجدني بقصر قلبه بجنتي
وبصدفة حين التقاء الشوق بعيون القلب
رايتك في عيون الشمس ...فاهتزت نبضة بالقلب 
تتوحد فيها انت بمهجتي
بين اختلاجات الفؤاد ...وجدتك انت دون العباد
تعيدني الى حلم صباي بكلمة حب فيها 
المشاعر الاصدق واحاسيس بها سعادتي ونشوتي
كم رائع حين اهديتك قلبي واهديتني قلبك 
عندما قلت احبك ....قلت ما بداخلي سبقتني بالرجوله
عل الحياء منعني ...ولكن اعلم ان حبك قضيتي
ما عاد غيرك بجنون حبك بهدوء حبك 
بكل حروفك التي تسطرها لي ...حبيبي بالفكر معي 
انت من أكحل عيوني بك كلما استيقظ وانام 
....................
دعني اصرح لك 
كيف حين عرفتك تفتح زهر الورود على وجنتي
وكيف انصهر العطر بصدى حبك 
على أريكة قلبي ...بنبض قلبي بمحبتي
اتعلم ان حروفك بخصال شعري بظفائرها 
وحروف أسمك تشابكت برموشي 
بالعيون مرسومة معلقة باهدابها
وأنك ببساتين جوارحي بياسمين الجمال 
من يوم عرفت بالصبا أنوثتي
أتعلم لا زلت اذكر اول مرة ...يوم اهدتني الورده مرأتي
لازلت أعود اليها ...لازلت بها أراني
أستثنائية بجمالي ...وزخات الجمال لازلت 
تمطرني بكل المواسم ....لا زلت الاجمل انا بجاذبيتي 
بجمالي بفكري بكمال أنوثتي

....عطا علي الشيخ ....   

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق