الاخبار

الأحد، 22 أبريل، 2012

(( معجزة انت بفردوسي نادرة ))

على ابواب المعجزات
على ابواب الفردوس والسماوات

كان هناك ملاك حورية 
باهرة
وقفت أحلل مفاتيح الجمال
جمال حبيبة بالوجود 

نادرة
شعرا يرتاح فوق كتفيها نحاسي
ممشط باشعة الشمس
يتخلله نور يتوسط غرة صبح
فوق جبينها
تغار الريح منه وكل النسائم
العابره
جبينها تستلقي عليه حروف جمال
مكتوبة بوصفها ظاهره
اجفان تعتليها سيوف
تمازج قوس قزح بالصبح لون
وعند المساء الوان تحاكي لون عينيها
الساحرة
عند احتفال الصبح
تراه يغازل اهداب مفاتيح عينيها
باعجاز ...يحاكيها  

يرسم منها احتفاله ...هي بحر
موج البحر بعينيها  يبحر به الصبح
ما عاد يغادرة
..........................
على ابواب المعجزات ثغر
الصمت واللفظ حروف به بسمة
معلقة بشفتيها 

صوت بكل حرف به رسمة
وكل رسمة لوحة حب ....مغروسة
بجوف الهمس تنساب
لمركز الفؤاد وشم حروف عاطرة 

وجهها مملكة
رياض جنائن الحسن يوم اناظرة

ارى الجيد يهتزالياسمين عشقا
حين يلامسه
نوافير عطر تغزل حوله مسافرة

هنا القوام  عود ند
حيث يخطوا 

ترى الرمل بين مد وجزر يرافقها
يوقظ ذاته
فهو يحمل اجمل نساء الكون تلامسه
يتمنى ان تبقى  تعطره
يتمنى الرمل ان يكون وردا تجالسه
فهي الجمال مغايرة
ها انا اقف بين يدي المعجزات  اناظرها
انت لست الاعجاز بل انت
فوق الاعجاز جمال يحاكي الجمال بحسنه
انت حبيبتي انت الكبرياء
اجل انت من يختال بالكمال والجمال

مفاخرة




هناك تعليق واحد:

  1. من المعجزااات
    ان الحواااري ينقشن على قلوووب الدرر حزن بلووون الجوووري ........ يوودعن أعذب الدمعااات بأعماااق الجمااان .......شفااااف رقراااق ....
    يبحرن بروووح النبضااات ويطلقن زفرااات العشق الدفيييين ليروي قلب الذكرى وتستميل الأمل من أحضااان بحر الألم
    تحياااتي برووح الحوريااات الوردية

    ردحذف