الاخبار

الأحد، 2 ديسمبر، 2012

(( زخات مطر بروعة التعبير ))



بأعماق الفضاء ...يوم ان كنت 
ببراءة الاحلام  بالطفولة
بأحساس شاعر كنت احس
كنت لا زلت ارى حروفي 
تركض عبر الروابي ...تسابق الحلم 
كنت ازرع حروفي أشتالا   
عام بعد عام كنت اراها تتسلق عيوني  
تزهر فوق الافنان وردا وعبير 
عبر الصمت كنت اسمع همسا 
أسمع ترانيم بالود عبر المدى عبر الاثير
 عام بعد عام فوق اغصان الشمس
كنت ارى بذور النور 
على موائد الورد ...فوق اجنحة فراشة  
تنسجها حرير
ايها العام الذي يلي أعوامي
ايها الصامت في الغد ...يا غيم يا مطر 
من حوض عيناك مزن غيوم 
تروي تجاويف القلب تراتيل 
يغتسل منه بساط الروح ببراءة
بساط  الروح وثير 
أينع الورد وصاح جماله  عبر النسيم
يعزف انشودة الحب 
مع بزوغ الفجر فضفض النبض 
مع شعاع النور بالتنوير
كنبراس ببهو الكون باقي منار  
ببزوغ يزين السماء ضوء 
يوم يخط الحروف يحلق الطير بمعالم وجوده 
حضوره بالف تعبير 
وجدت نفسي كأنما اداعب خصلات حروفها 
كل حرف تكتبه يختال بين يديها 
نبع شلال  من غدير
عطر حرفك زهر  يخطف الأنظار
يوم تخطيه بلا غرور ولاتكبير 
صدق الحروف بنبضها 
بكل سطر اجمل  بجماله المرسوم 
بكل الوثوق 
اراه عطر حروف بلا تقليد ولا تحضير انه بالحضور 
بلحظة يخط أنيي للروح منير


ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق