الاخبار

الأحد، 15 ديسمبر، 2013

..... حمامة توقظ الشمس بجمالها ....

بشواطئ المساء ...عند الغروب 
كانت عيوني تبرحني تغادر للسماء
أعترتني دهشة بالذهول
في قبة السماء جمال ...و حدث جميل

كيف الشمس تخلع مأزرها تهبة لحمامة
وقمر يغتسل بتردد الهمس
وكيف النجوم تتجمع بنغمات الهديل
حمامة فوق جناحيها ....قطرات ندى تدثرت 
بجمال ردائها النجوم تسمرت
عند الغروب سمعت صدى صوت بالمساء
نسمات عطر من بلادي ...عليل
لمحت سحابة بيضاء في عيون الليل
جمال لملم الغيم ....سحابة حسن أمطرتني
بشتاء مغاير بصوت مطر مغاير
كوميض البرق لمحتها ملكة بالسماء 
تخترق الليل بحسنها
جمال مقرون بالكمال منزل من السماء تنزيل
............................. 
ما عدت مندهشا ....حين عرفت الحمامه
ومن تكون
ما عدت مذهولا ....حين عرفتها من اسمها من صوتها
وكيف كانت كل صبح تحمل الورد
منسوجا فوق جناحيها ....هي من تهبة للصبح
عطرا ونور بهدوء وسكون
كم استيقظت عيوني ....على جمالها
على هديل اغنية كلما سمعتها ...نغمة
كنت اسجلها كي استعيد سماعها بكل لحظة
باجمل صوت وتسجيل
بها أتأمل الحسن ...ببسمة عينيها تبحر عيوني
ثغرها كلما تبسم ....ترى شلال يغدق بالعطر
بسمتك أيتها الجميلة
هي البراءه بلا زيف جمال ولا تمثيل
............................
لا تسالوني عن حمامة وهمس صوتها
لاتسألوني عن جمالها
يكفي ان تعرفوها من أسمها المسجل
بسجلات السماء
بصحيفة من اول الخلق ملكة بالجمال ما لها مثيل
ملكة تتباها وتباهي بجمالها
كل الخلائق ....هي أنثى بكل المواسم
كل شيئ لو حدثت نفسك بكل الخيلاات عنها
سيدة بجمالها يعجز الوصف عنها
فوق الكلمات هي الاجمل
عجز الادراك فلا تتعب .....عجز عن جمالها التحليل
لمحتها مرة كالبرق
فوجدتني اغادر الى عالم الجمال
لمحت بريق بعينيها باحلامي ....نور غزاني
لازلت اسمع صوت بعين الصبح
مرتل باجمل الانغام ....نغمة تعزف بالجمال
يكفي هي من تفتح نوافذ الشمس
بروعة الهمس حمامة بنغمات الهديل

   

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق